أسهم اللقاحات تعاني بالرغم من الأرباح الضخمة لماذا ؟

منذ ظهور وباء كوفيد 19 المعروف باسم "كورونا" حيث أصبح العالم في تخبط شديد. لا شئ يمكن توقعه أو يمكننا القول بأن هنالك بالفعل عدة محاولات لتوقع ماذا سيحدث ولكن تبوء كل المحاولات بالفشل لإيجاد حل جذري لتلك الأزمة.

وبالفعل بعد معاناة عالمية، استمرت لعام كامل تقريبًا، فقدت فيها الأسواق زخم التداول وفقد العالم بأكمله أي مخططات للمستقبل سوى إيجاد حل لهذا الوباء. ظهرت لدينا مؤخرًا اللقاحات والإعلان عنها بشكل أكثر وضوحًا من ذي قبل وبمناعة يعطيها هذا اللقاح أكثر من 90% وأحيانًا تصل لـ 96% حسب التقارير الطبية وهنا بدأ العالم يتساءل ماذا بعد هذا الوباء؟ ولكن ما سيكون أكثر جدوى لنا في الأسواق المالية هو كيف ستتحرك أسهم تلك الشركات التي اعلنت عن تلك اللقاحات.

 

فسنجد أن أسهم شركة فايزر هي من أكبر المستفيدين فور الإعلان عن لقاحها حيث من المتوقع أن تصل مبيعاتها من هذا اللقاح المطور من قبل بيونتك إلى حوالي 15 مليار دولار أمريكي. في الوقت ذاته، نجد أن مبيعات الشركة بما فيها من أرباح بيع تلك اللقاحات، ستكون في حدود 45 مليار دولار. أي أننا نتحدث عن أرباح تصل إلى 31% تقريبًا من حصيلة بيع اللقاح فقط.

 

على الرغم من ذلك، مازال السهم يعاني ولكن لماذا؟
في البداية نشاهد أداء سهم الشركة من خلال الرسم البياني التالي:

 

 

تعليق فني: كسر مستويات الـ 34 دولار للسهم يؤدي إلى سقوط حر إلى مستويات الـ 30 دولار.

 

 

توزيعات الأرباح المنتظرة في مايو المقبل سيكون لها تأثير كبير على أداء سهم فايزر ولكن توضح القراءات أنّه من المتوقع أن يتم تخفيضه عن القراءة السابقة.

 

الأداء الذي نشهده من خلال الرسم البياني في تراجع السهم من 37.89 دولار الى إلى 34.95 دولار، كان السبب في ذلك الإعلان عن توزيعات الأرباح والتي تم الاعلان عنها بأقل من التوقعات. كما نواصل تلك الارقام السلبية بتوقعات الأرباح التي كانت مقدرة بنهاية العام الماضي فقط من بيع اللقاح بـ 20 مليار دولار لتأتي قراءة فايزر 15 مليار دولار نحن نتحدث عن انخفاض بواقع 25% فقط. يرجع الأمر في ذلك لبعض المشاكل اللوجستية في حين توقعات شركة موديرنا الوليدة تتجاوز الـ 35 مليار دولار أرباح من بيع اللقاحات.

 

والتي من المتوقع أن يواصل سهمها التغريد إلى الأعلى في الأيام المقبلة ليصل إلى 200 دولار للسهم.

 

العقود مقابل الفروقات هي أدوات معقدة ، وتحتوي على مخاطر عالية قد تسبب بفقدان الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. 71٪ من حسابات المستثمرين الأفراد يخسرون عند تداول العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب أن تفكر فيما إذا كنت تفهم كيف تعمل العقود مقابل الفروقات وفيما إذا كنت تستطيع تحمل مخاطر عالية تسبب فقدان أموالك.

عد إلى الأعلى

مكاتبنا حول العالم
  • مكتب لندن
    One Financial Markets
     

    36-38 Leadenhall Street
    London
    EC3A 1AT
    United Kingdom


    T: + 44 ( 0 ) 203 857 2000
    E: info@ofmarkets.com

"ون فننشال ماركتس" هي الاسم التجاري لشركة "سي بي فاينناشيال سيرفسز" للخدمات المالية المحدودة وهي شركة مسجلة في المملكة المتحدة تحت رقم 6050593. "سي بي فاينانشال سيرفيسز"  مسجلة و مرخصة من قبل هيئة الإجراءات المالية في المملكة المتحدة (تحت رقم 466201), و من قبل هيئة مراقبة السلوكيات المالية في جنوب افريقبا ( تحت رقم 45784).

"ون فيننشال ماركتس" هي شركة وساطة للمتاجرة إلكترونيا حائزة على عدة جوائز توفر تسهيلات التداول للمستثمرين الأفراد و المؤسسات على مدى 24/5 . ومن خلال منصة تداولنا الإلكترونية، بإمكان العملاء الوصول إلى الثنائيات الرئيسة للعملات الأجنبية والمؤشرات العالمية والسلع اللينة المتداولة بهوامش هي من بين الأدنى، و فروقات سعرية هي الأكثر ثباتا و الأسرع بتنفيذ الصفقات المتاحة في السوق. 

www.onefinancialmarkets.com , مملوكة ومشغلة بالكامل من قبل شركة "سي بي فيننشال سيرفسز" المحدودة للخدمات المالية.

وسيط عالمي حاصل على جوائز عالمية
نفتخر بحصولنا على عدد من الجوائز العالمية في مجال التداول تقديراً لجهودنا في جودة الخدمة و التفاني في خدمة العملاء :

Best FSA Regulated Broker
Saudi Money Expo

Best Education Product
Saudi Money Expo

Best Broker - Online Trading
IAIR Awards

Best Institutional Broker
Saudi Money Expo

Best FX Services Broker
CN Forex

Top International
FX Broker 2015

Saudi Money Expo

Broker of the Year
Online Trading – Middle East

IAIR Awards

Best Forex
Customer Service 2018

JFEX Awards

نقبل طرق الدفع التالية: