هل يسقط الذهب في الهاوية؟

شهد المعدن الأصفر في الفترة الأخيرة تراجعات كان أبرزها التراجع أسفل مستويات الـ 1700 إلا أنه عاد في تداولات اليوم مع تراجع الدولار إلى أعلى هذه المستويات ليتداول الآن وقت كتابة هذا التقرير عند مستويات 1703، الأمر الذي دعم عمليات شراء قصيرة المدى على الذهب. ولكن الأمر الذي يطرح نفسه حاليًّا هو تراجع التدفقات من خلال صناديق الـ ETF   -كما يظهر من الرسم البياني- إلى المستويات ذاتها مستويات الـ 2016، والتي شهد المعدن الأصفر تراجعات عدة عند هذه المستويات إذ كان متوسط أسعار الذهب في هذا العام 1300 دولار للأوقية.

 

الرسم البياني التالي من بيانات بلومبيرج يوضح التدفقات على حيازة الذهب:

 

أسعار الذهب تتداول بأقل من مستويات 1700 دولار للأوقية، وهي تدعم مزيدًا من التراجع، الذي يمكن أن يصل إلى مستويات 1673 دولار ثم 1650 دولار، كما أن هذا التراجع يعود إلى انخفاض الإقبال من الصناديق المتداولة والمؤسسات الكبرى لحيازة المعدن الأصفر وفق بيانات مجلس الذهب العالمي الأخير. وفي المقابل إذا واصل الذهب تراجعه إلى مستويات بعيدة جدًّا، أي 1300 دولار للأوقية، بسبب الحزمة التحفيزية الأميركية، التي سترفع معدلات التضخم وبالتالي زيادة عوائد أسعار الفائدة، سيتم التخلي عن بقية الأصول ومنها الذهب، مقابل الإقبال على السندات الأميركية لأنها تقدم عائدًا كبيرًا. وتابع التوقعات على المدى البعيد ستكون تراجعًا كبيرًا؛ إذا أغلق الذهب أدنى من مستوى 1700 دولار في جلسة الاثنين.

 

أما عن تداولات المعدن الأصفر من الناحية الفنية:

 

 

 

ما تزال التداولات في نطاق سلبي منذ 21 يناير الماضي وحتى التداولات الحالية
كما تعتبر أهم المناطق على التوالي.

 

أهم مناطق الدعم: 1700، 1670، 1650
أهم مناطق المقاومة: 1720، 1740، 1780

 

تقرير المجلس العالمي للذهب خلال هذا الشهر من أهم التقارير التي ينتظرها المعدن الأصفر لتحديد ما إذا كنا سنشهد زيادة في الطلب أم عودة لتحقيق تراجعات جديدة خلال الشهر المقبل.

العقود مقابل الفروقات هي أدوات معقدة ، وتحتوي على مخاطر عالية قد تسبب بفقدان الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. 71٪ من حسابات المستثمرين الأفراد يخسرون عند تداول العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب أن تفكر فيما إذا كنت تفهم كيف تعمل العقود مقابل الفروقات وفيما إذا كنت تستطيع تحمل مخاطر عالية تسبب فقدان أموالك.

عد إلى الأعلى

مكاتبنا حول العالم
  • مكتب لندن
    One Financial Markets
     

    36-38 Leadenhall Street
    London
    EC3A 1AT
    United Kingdom


    T: + 44 ( 0 ) 203 857 2000
    E: info@ofmarkets.com

"ون فننشال ماركتس" هي الاسم التجاري لشركة "سي بي فاينناشيال سيرفسز" للخدمات المالية المحدودة وهي شركة مسجلة في المملكة المتحدة تحت رقم 6050593. "سي بي فاينانشال سيرفيسز"  مسجلة و مرخصة من قبل هيئة الإجراءات المالية في المملكة المتحدة (تحت رقم 466201), و من قبل هيئة مراقبة السلوكيات المالية في جنوب افريقبا ( تحت رقم 45784).

"ون فيننشال ماركتس" هي شركة وساطة للمتاجرة إلكترونيا حائزة على عدة جوائز توفر تسهيلات التداول للمستثمرين الأفراد و المؤسسات على مدى 24/5 . ومن خلال منصة تداولنا الإلكترونية، بإمكان العملاء الوصول إلى الثنائيات الرئيسة للعملات الأجنبية والمؤشرات العالمية والسلع اللينة المتداولة بهوامش هي من بين الأدنى، و فروقات سعرية هي الأكثر ثباتا و الأسرع بتنفيذ الصفقات المتاحة في السوق. 

www.onefinancialmarkets.com , مملوكة ومشغلة بالكامل من قبل شركة "سي بي فيننشال سيرفسز" المحدودة للخدمات المالية.

وسيط عالمي حاصل على جوائز عالمية
نفتخر بحصولنا على عدد من الجوائز العالمية في مجال التداول تقديراً لجهودنا في جودة الخدمة و التفاني في خدمة العملاء :

Best FSA Regulated Broker
Saudi Money Expo

Best Education Product
Saudi Money Expo

Best Broker - Online Trading
IAIR Awards

Best Institutional Broker
Saudi Money Expo

Best FX Services Broker
CN Forex

Top International
FX Broker 2015

Saudi Money Expo

Broker of the Year
Online Trading – Middle East

IAIR Awards

Best Forex
Customer Service 2018

JFEX Awards

نقبل طرق الدفع التالية: