الداو جونز بين صراع الثيران و الدببة

في الوقت الذي ما زال قطاع التكنولوجيا هو القطاع الذي تتوقع الأسواق أن يشهد تصحيح أعنف من التصحيح الذي شهده سابقاً يأتي مؤشر الداو جونز الصناعي ليزيد من حيرة الأسواق تجاه أي من القطاعات التي تظهر تعافي حَالِيًّا في الوقت الذي كنا نشهد فيه تعافي كبير للقطاع الصناعي في ظل عودة الطلب من جديد في الأسواق وتراجع في قطاع التكنولوجيا نتيجة للتقيمات المرتفعة والتي ساهمت فيها الجائحة بشكل أساسي وما قامت به الدول من ضخ حزم الإنقاذ والتحفيز وهو ما زاد في تضخم هذا القطاع قطاع التكنولوجيا يأتي القطاع التصنيعي مُتَأَثِّرًا بالموجة الجديدة لكوفيد 19 والتي أثرت على الأسواق الهامة التي بدأت من قبل في إظهار انتعاش ومعدلات نمو هي الأسرع وعلي رأسها الجزء الآسيوي حيث أظهرت البيانات في الهند والتي تعد من أكبر 5 اقتصاديات في العالم.

 

 

كما أظهرت البيانات حتى الآن ارتفاع كبير في اعداد الإصابات في الهند كما نشاهد من الرسم البياني تجاوزت تلك الأعداد ما شهدناه في الموجة الأولى من انتشار الفيروس والتي كانت ذروتها في سبتمبر الماضي.

 

فيما ما زالت ألمانيا تعاني والاتحاد الأوروبي بشكل عام في تخبط شديد حيال اللقاحات وإجراءات الإغلاقات التي مازالت تلوح في الأفق بشكل منفرد في كل من دول التكتل الأوروبي.

 

الوقت الذي أصبح فيه التوقعات بعودة بعض القطاعات سريعاً محل شك كقطاع الطيران التي توقعت الأسواق والمؤسسات البحثية أن يبدء انتعاشة خلال الربع الثاني والثالث من العام نتيجة لسرعة انتشار اللقاحات, فيما يبدو ان السؤال الأهم هل نحن بصدد الدخول على موجه جديدة من الإغلاقات وأن نشهد سيناريو أعنف من إجراءات عام 2020 حقيقة الأمر ان هذا القرار صعب للغاية فالوضع الحالي لا يسمح بمزيد من إجراءات العام الماضي على الرغم من أننا مازلنا نشاهد إغلاقات لم ترفع حتى الآن منذ بداية الجائحة الا اننا من المؤكد لن نشهد إجراءات الإغلاق التام فلم تسدد حتى الآن الدول فاتورة العام السابق كما فسر البعض تراجعات الأسهم انه موجه من التصحيح حيث شاهدنا ارتفاعات قياسية جديدة منذ بداية العام الحالي.

 

الرسم البياني لمؤشر الداو جونز:
فيما يبدو أن التداولات سوف تستمر في النزيف خلال الفترة المقبلة حتى مستويات ال 33200 إلا أنها حتى الآن ما زالت فترة تصحيحية ولا نستطيع القول إن الاتجاه الصاعد قد فقد من زخمه في الفترة المقبلة.

 

 

 

 

العقود مقابل الفروقات هي أدوات معقدة ، وتحتوي على مخاطر عالية قد تسبب بفقدان الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. 71٪ من حسابات المستثمرين الأفراد يخسرون عند تداول العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب أن تفكر فيما إذا كنت تفهم كيف تعمل العقود مقابل الفروقات وفيما إذا كنت تستطيع تحمل مخاطر عالية تسبب فقدان أموالك.

عد إلى الأعلى

مكاتبنا حول العالم
  • مكتب لندن
    One Financial Markets
     

    36-38 Leadenhall Street
    London
    EC3A 1AT
    United Kingdom


    T: + 44 ( 0 ) 203 857 2000
    E: info@ofmarkets.com

"ون فننشال ماركتس" هي الاسم التجاري لشركة "سي بي فاينناشيال سيرفسز" للخدمات المالية المحدودة وهي شركة مسجلة في المملكة المتحدة تحت رقم 6050593. "سي بي فاينانشال سيرفيسز"  مسجلة و مرخصة من قبل هيئة الإجراءات المالية في المملكة المتحدة (تحت رقم 466201), و من قبل هيئة مراقبة السلوكيات المالية في جنوب افريقبا ( تحت رقم 45784).

"ون فيننشال ماركتس" هي شركة وساطة للمتاجرة إلكترونيا حائزة على عدة جوائز توفر تسهيلات التداول للمستثمرين الأفراد و المؤسسات على مدى 24/5 . ومن خلال منصة تداولنا الإلكترونية، بإمكان العملاء الوصول إلى الثنائيات الرئيسة للعملات الأجنبية والمؤشرات العالمية والسلع اللينة المتداولة بهوامش هي من بين الأدنى، و فروقات سعرية هي الأكثر ثباتا و الأسرع بتنفيذ الصفقات المتاحة في السوق. 

www.onefinancialmarkets.com , مملوكة ومشغلة بالكامل من قبل شركة "سي بي فيننشال سيرفسز" المحدودة للخدمات المالية.

وسيط عالمي حاصل على جوائز عالمية
نفتخر بحصولنا على عدد من الجوائز العالمية في مجال التداول تقديراً لجهودنا في جودة الخدمة و التفاني في خدمة العملاء :

Best FSA Regulated Broker
Saudi Money Expo

Best Education Product
Saudi Money Expo

Best Broker - Online Trading
IAIR Awards

Best Institutional Broker
Saudi Money Expo

Best FX Services Broker
CN Forex

Top International
FX Broker 2015

Saudi Money Expo

Broker of the Year
Online Trading – Middle East

IAIR Awards

Best Forex
Customer Service 2018

JFEX Awards

نقبل طرق الدفع التالية: